معلومات عن المنظمة

الشراكات

أُنشِئت الشراكات الصحية العالمية، والشبكات والتحالفات، والمبادرات لإبراز احتياج لم تتم تلبيته، و/أو دعم التنسيق، و/أو تقديم الدعم المالي للبلدان، و/أو إتاحة منابر مشتركة للعمل الجماعي من خلال تجميع مواطن القوة النسبية التي يتمتع بها مختلف أصحاب المصلحة، بما في ذلك منظمات القطاع العام ومنظمات القطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الخيرية والمؤسسات الأكاديمية.

وتتيح "سياسة المنظمة بشأن المشاركة مع الشراكات الصحية العالمية وترتيبات الاستضافة"، والتي اعتمدتها جمعية الصحة العالمية في قرارها ج ص ع63-10، إطاراً لتوجيه تقييم المنظمة للمشاركة المحتملة في مختلف أنواع الشراكات الصحية واتخاذ قرار بشأن تلك الشراكات.

وطبقاً لهذه السياسة، ففي جميع الأحوال التي تحدد فيها الأمانة أن هناك حاجة إلى المشاركة في شراكة ما، أو تُطلب منها المشاركة في شراكة ما، ستُستخدم المعايير التالية لاستعراض هذه الطلبات:

  • برهنة الشراكة على إضافة قيمة واضحة إلى الصحة العمومية.
  • وجود مرمى واضح للشراكة يتعلق بأحد مجالات العمل ذات الأولوية بالنسبة إلى المنظمة.
  • استرشاد الشراكات بالقواعد والمعايير التقنية التي تضعها المنظمة.
  • دعم الشراكة لأغراض التنمية الوطنية.
  • ضمان الشراكة لمشاركة أصحاب المصلحة على نحو ملائم وكافٍ.
  • وضوح أدوار الشركاء.
  • تقييم تكاليف المعاملات المتعلقة بالشراكة وكذلك فوائدها ومخاطرها المحتملة.
  • أسبقية السعي إلى تحقيق مرامي الصحة العمومية على مصالح المشاركين الخاصة.
  • وجود آلية خارجية مستقلة للتقييم و/ أو الرصد الذاتي لدى الشراكة.

ويُستعمل مصطلح "شراكات" ليدل عموماً على مختلف الهياكل التنظيمية والعلاقات والترتيبات داخل المنظمة وخارجها فيما يتعلق بتعزيز التعاون على تحقيق حصائل صحية أفضل. ويتراوح ذلك بين الكيانات المدمجة قانونياً التي لديها هياكل لتصريف الشؤون وبين أشكال التعاون الأبسط مع أصحاب مصلحة متنوعين. ويمكن أن تُستعمل مصطلحات متنوعة مثل "شراكة" و"تحالف" و"شبكة" و"برنامج" و"التعاون في مشروع" و"حملات مشتركة" و"فرقة عمل" في تسمية هذه الشراكات، رغم أنها لا تمثل تصنيفاً نموذجياً.

يُقصد بمصطلح "الشراكات الرسمية" الشراكات التي لديها شخصية اعتبارية مستقلة أو التي ليست لديها شخصية اعتبارية من هذا القبيل ولكن لديها هيكل لتصريف شؤونها (مثل مجلس أو لجنة توجيهية) يتخذ القرارات الخاصة بالتوجه وخطط العمل والميزانيات. وتقوم منظمة الصحة العالمية في الوقت الحالي بدور المنظمة المضيفة لأربع شراكات رسمية لم تُنشأ باعتبارها كيانات اعتبارية، وتُعرف باسم "الشراكات المستضافة".

وتتولى المنظمة في إطار وظائفها الأساسية إدارة عدد من الجهود التعاونية التي تندرج تماماً ضمن رقابتها ومساءلتها على الصعيد الإداري، وليست لديها أية أجهزة مستقلة لتصريف الشؤون، كما أنها مصممة بحيث توفر وسيلة للتعاون مع عدة أصحاب مصلحة.

وعند المشاركة في شراكات أو ترتيبات تعاونية أخرى تطبق المنظمة، حسب الاقتضاء، "السياسة المتعلقة بالمشاركة مع الشراكات الصحية العالمية وترتيبات الاستضافة" وكذلك "إطار المشاركة مع الجهات الفاعلة غير الدول".

السياسة المتعلقة بمشاركة المنظمة مع الشراكات الصحية العالمية وترتيبات الاستضافة

إطار المنظمة للمشاركة مع الجهات الفاعلة غير الدول

تحميل القرار

قائمة الشراكات الصحية العالمية

تشترك المنظمة في عدد كبير من الشراكات والترتيبات التعاونية الأخرى. وتعرض الوثيقة التالية نبذة عن هذه الشراكات والترتيبات التعاونية وعن دور المنظمة فيها.