التأهب والاستجابة للطوارئ

عدوى فيروس زيكا – باراغواي

أخبار فاشيات الأمراض
3 كانون الأول/ديسمبر 2015

أبلغ مركز الاتصال الوطني المعني باللوائح الصحية الدولية في باراغواي منظمة الصحة للبلدان الأمريكية/ منظمة الصحة العالمية يوم 27 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015 بوقوع 6 حالات أصلية أخرى مؤكدة مختبرياً للإصابة بعدوى فيروس زيكا بمدينة بيدرو كاباليرو الواقعة في شمال شرق البلد والتي تتشاطر الحدود مع البرازيل.

وتولى المختبر المرجعي الوطني، وهو مختبر الصحة العمومية المركزي في وزارة الصحة، إجراء فحوص التشخيص بواسطة تقنية النسخ المعكوس لتفاعل البوليميراز المتسلسل. وحُدِّدت الحالات بين صفوف مجموعات من المرضى المصابين بالحمى الذين ثبت من فحص العينات المأخوذة منهم أنها غير حاملة لحمى الضنك والتشيكونغونيا، ولكنهم أبدوا أعراض الإصابة بالحمى والصداع وآلام العضلات والمفاصل وآلام في العينين والغثيان. وتراوحت أعمار المرضى الذي كان نصفهم من الإناث بين 14 و45 عاماً. وجرى تدبير الحالات علاجياً في العيادات الخارجية الموجودة بمختلف خدمات الرعاية الصحية التابعة لشبكة الرعاية الصحية، ولا يزال التحقيق جارياً فيها.

نصيحة المنظمة

نظراً إلى زيادة انتقال فيروس زيكا في إقليم الأمريكتين، فإن منظمة الصحة للبلدان الأمريكية/ المنظمة توصيان الدول الأعضاء فيهما بإنشاء وصون القدرات اللازمة للكشف عن حالات العدوى بفيروس زيكا وتأكيد تلك الحالات وإعداد الخدمات الصحية اللازمة للتعامل مع عبء إضافي محتمل من المرض على جميع مستويات الرعاية الصحية وتنفيذ استراتيجية فعالة للاتصالات العامة بغية الحد من تواجد البعوض الناقل للمرض، وخصوصاً في المناطق التي يوجد فيها جنس البعوض الناقل له. وثمة مجموعة كاملة من التوصيات متاحة في الرابط الخاص بأحدث المعلومات الوبائية (انظر الروابط ذات الصلة).