منظمة الصحة العالمية والصندوق العالمي يُبرمان اتفاق تعاون

تشرين الثاني/نوفمبر 2017

أبرمت منظمة الصحة العالمية مع الصندوق العالمي اليوم اتفاقات تعاون وتمويل تقدر قيمتها بنحو 50 مليون دولار أمريكي، تستهدف مواصلة إمداد البلدان بالدعم التقني القيّم لمكافحة الأيدز والعدوى بفيروسه والسل والملاريا فيها، وبلوغ طفرات هائلة نحو تحقيق التغطية الصحية الشاملة.

وفي هذا السياق، قال المدير العام للمنظمة، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، "إن المنظمة والصندوق العالمي يتشاركان مهمة والتزام خدمة البلدان، وهذه الاتفاقات الجديدة إنما تعزز توسيع التعاون الوثيق بيننا. "فسيظل عقد الشركات مسألة حاسمة الأهمية لتحقيق مهمة المنظمة. إذ لا يمكننا تحقيقها وحدنا، ومن ثم نعوّل على شركاء كالصندوق العالمي في تعزيز الصحة وحفظ سلامة العالم وخدمة أضعف فئات سكانه".

وستدعم هذه الاتفاقات على وجه التحديد الأعمال التي تضطلع بها المنظمة مع البلدان في سبيل زيادة إتاحة الأدوية والمنتجات الصحية الأخرى المختبرة صلاحيتها مسبقاً، واستحداث طلبات تمويل جديدة وتنفيذها، والمساعدة في تحديد حالات السل المُغفلة، وتحسين عمليات جمع البيانات، والتعجيل بإجراءات القضاء على الملاريا في 21 بلداً، وإقرار لقاح "RTS,S" للملاريا تجريبياً في ثلاثة بلدان أفريقية.

إن منظمة الصحة العالمية والصندوق العالمي تربطهما شراكة طويلة ناجحة في العمل سوياً من أجل زيادة التدخلات المتصلة بأمراض فيروس العوز المناعي البشري والسل والملاريا وتعزيز النظم الصحية في العديد من البلدان. وقد أثمرت هذه الجهود التعاونية تخفيضات كبيرة في عبء هذه الأمراض منذ عام 2002 في شتى أرجاء العالم وإنقاذ الملايين من الأرواح، بالتالي، منذ ذلك العام.