مركز وسائل الإعلام

بيان منظمة الصحة العالمية بشأن الاجتماع الثاني للجنة الطوارئ المعنية باللوائح الصحية الدولية (2005) (اللوائح (2005)) بخصوص فيروس زيكا والزيادة الملحوظة في الإصابة بالاضطرابات العصبية وتشوهات المواليد

بيان منظمة الصحة العالمية
8 آذار/مارس 2016

انعقد الاجتماع الثاني للجنة الطوارئ بمقتضى اللوائح الصحية الدولية (2005) (اللوائح (2005)) بخصوص مجموعات حالات صغر الرأس والاضطرابات العصبية الأخرى في بعض المناطق المتأثرة بفيروس زيكا، الذي دعت إليها المديرة العامة، عن طريق مؤتمر فيديوي في 8 آذار/ مارس 2016، من الساعة 13.00 إلى الساعة 45‚16 بتوقيت وسط أوروبا.

وأطلعت أمانة المنظمة اللجنة على المعلومات عن الإجراءات المتخذة في إطار تنفيذ التوصيات المؤقتة التي أصدرتها المديرة العامة في 1 شباط/ فبراير 2016، وعن مجموعات حالات صغر الرأس ومتلازمة غيان-باريه التي وُجدت صلة زمنية بينها وبين سريان فيروس زيكا. وتم تزويد اللجنة ببيانات إضافية تأتت من دراسة الملاحظة والمقارنة والدراسات التجريبية بشأن الصلة السببية المحتملة بين عدوى فيروس زيكا وبين صغر الرأس ومتلازمة غيان-باريه.

وقدمت الدول الأطراف التالية معلومات عن صغر الرأس ومتلازمة غيان-باريه والاضطرابات العصبية الأخرى التي حدثت الإصابة بها في ظل وجود سريان فيروس زيكا: البرازيل والرأس الأخضر وكولومبيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية.

وأحاطت اللجنة علماً بالمعلومات الجديدة المقدمة من الدول الأطراف والمؤسسات الأكاديمية فيما يتعلق بتقارير الحالة وسلسلة دراسات الحالة وواحدة من دراسات الحالات الإفرادية المقترنة بحالات ضابطة (متلازمة غيان-باريه) وواحدة من دراسات مجموعات المرضى (صغر الرأس) بشأن الشذوذات الخلقية والمرض العصبي في ظل وجود عدوى فيروس زيكا. وأيدت اللجنة ضرورة مواصلة العمل على توليد بينات إضافية بخصوص هذه الصلة، وعلى فهم أية تباينات في البيانات الواردة من البلدان. وأشارت اللجنة بأن يستمر اعتبار أن مجموعات حالات صغر الرأس والاضطرابات العصبية الأخرى تشكل طارئة صحية عمومية تثير قلقاً دولياً، وبأن هناك بينات متزايدة تشير إلى وجود علاقة سببية مع فيروس زيكا.

وأسدت اللجنة النصائح التالية إلى المديرة العامة كي تنظر فيها من أجل التصدي للطارئة الصحية العمومية التي تثير قلقا ًدولياً، طبقاً للوائح (2005).

صغر الرأس والاضطرابات العصبية الأخرى وفيروس زيكا

  • ينبغي تكثيف البحث في العلاقة بين مجموعات حالات صغر الرأس الجديدة والاضطرابات العصبية الأخرى، بما في ذلك متلازمة غيان-باريه وفيروس زيكا،
  • ينبغي إيلاء اهتمام خاص لتوليد بيانات إضافية عن المتواليات الجينية والأثر السريري لمختلف سلالات فيروس زيكا، ودراسة علم الأمراض العصبية فيما يتعلق بصغر الرأس، وإجراء دراسات الحالات الإفرادية المقترنة بحالات ضابطة ودراسات مجموعات الحالات في البيئات الأخرى والبيئات التي ظهرت فيها العدوى مؤخراً، وإعداد النماذج الحيوانية للدراسات التجريبية،
  • ينبغي تسريع البحوث في مجال التاريخ الطبيعي لعدوى فيروس زيكا، بما في ذلك البحوث الخاصة بمعدلات العدوى العديمة الأعراض، وآثار العدوى العديمة الأعراض، وخصوصاً فيما يتعلق بالحمل، وصمود إفراز الفيروس،
  • ينبغي إجراء الدراسات الاسترجاعية والدراسات الاستباقية لمعدلات الإصابة بصغر الرأس والاضطرابات العصبية الأخرى في مناطق أخرى من المعروف أنها شهدت سريان فيروس زيكا ولكن لم تلاحظ فيها مجموعات حالات من هذا القبيل،
  • ينبغي مواصلة البحوث من أجل تحري إمكانية العوامل السببية الأخرى أو العوامل المشتركة فيما يتعلق بمجموعات حالات صغر الرأس والاضطرابات العصبية الأخرى التي تمت ملاحظتها،
  • لتيسير هذه البحوث وضمان تحقيق أسرع النتائج ينبغي ما يلي:
    • التوحيد القياسي لترصد متلازمة غيان-باريه وتحسينه، وخصوصاً في المناطق التي من المعروف سريان فيروس زيكا فيها والمناطق المعرضة للمخاطر،
    • البدء في العمل على وضع تعريف للحالة المحتملة للإصابة "بعدوى فيروس زيكا الخلقية"،
    • ينبغي المسارعة بتبادل البيانات السريرية والفيروسية والوبائية المتعلقة بالمعدلات المتزايدة للإصابة بصغر الرأس و/ أو متلازمة غيان-باريه وسريان فيروس زيكا، مع منظمة الصحة العالمية من أجل تيسير فهم هذه الأحداث على المستوى الدولي، وتوجيه الدعم لجهود المكافحة، وتحديد الأولويات الخاصة بمواصلة البحوث وتطوير المنتجات.

الترصد

  • ينبغي تعزيز سبل ترصد الإصابة بفيروس زيكا والإبلاغ عنها من خلال نشر التعريفات القياسية للحالة ووسائل التشخيص في مناطق الانتقال والمناطق المعرضة للمخاطر؛ وينبغي للمناطق التي أصيبت مؤخراً اتخاذ تدابير مكافحة النواقل المبينة أدناه.

مكافحة النواقل

  • ينبغي تعزيز سبل ترصد النواقل، بما في ذلك تحديد أنواع النواقل من البعوض ومدى حساسيتها للمبيدات الحشرية، لتقوية تقييم المخاطر وتدابير مكافحة النواقل،
  • ينبغي ترويج تدابير مكافحة النواقل وتدابير الوقاية الشخصية المناسبة وتنفيذها بقوة للحد من مخاطر التعرض لفيروس زيكا،
  • ينبغي للبلدان تعزيز تدابير مكافحة النواقل على المدى البعيد، وستتولى المديرة العامة للمنظمة استكشاف سبل استخدام آليات اللوائح الصحية الدولية، والنظر في طرح ذلك في جمعية الصحة العالمية القادمة، كوسيلة لإشراك البلدان بشكل أفضل في هذه المسألة.

الاتصال بشأن المخاطر

  • ينبغي تعزيز الاتصال بشأن المخاطر في البلدان التي تشهد حالات انتقال لفيروس زيكا لمعالجة شواغل السكان، وتعزيز المشاركة المجتمعية، وتحسين سبل الإبلاغ، وضمان تطبيق التدابير الخاصة بمكافحة النواقل وتدابير الحماية الشخصية،
  • ينبغي أن تستند هذه التدابير إلى تقييم مناسب للتصور العام والمعرفة والمعلومات؛ وينبغي تقييم أثر تدابير الاتصال بشأن المخاطر بقوة لتوجيه سبل مواءمتها وتحسين أثرها،
  • ينبغي إيلاء الاهتمام لتزويد النساء في سن الإنجاب ولاسيما النساء الحوامل بالمعلومات والمواد اللازمة للحد من مخاطر التعرض للإصابة،
  • ينبغي توفير المعلومات عن خطر الانتقال الجنسي، والتدابير اللازمة للحد من تلك المخاطر للأشخاص الذين يعيشون في المناطق التي تم الإبلاغ عن انتقال حالات فيروس زيكا فيها أو العائدين منها.

الرعاية السريرية

  • ينبغي تقديم المشورة للنساء الحوامل اللاتي تعرضن لفيروس زيكا ومتابعتهن للوقوف على حصائل الولادة على أساس أفضل المعلومات والممارسات والسياسات الوطنية المتاحة،
  • وفي المناطق المعروفة بانتقال فيروس زيكا فيها، ينبغي إعداد الخدمات الصحية لمواجهة الزيادة المحتملة في المتلازمات العصبية أو التشوهات الخلقية.

التدابير الخاصة بالسفر

  • ينبغي ألا يتم فرض أية قيود عامة على السفر أو التجارة مع البلدان والمناطق و/ أو الأراضي التي تشهد حالات انتقال لفيروس زيكا،
  • ينبغي نصح النساء الحوامل بعدم السفر إلى المناطق التي تشهد تواصل فاشيات فيروس زيكا فيها؛ وينبغي للنساء الحوامل اللاتي يعيش أو يسافر عشرائهن إلى مناطق اندلاع فاشيات فيروس زيكا، التأكد من اتباع الممارسات الجنسية الآمنة أو الامتناع عن ممارسة الجنس طوال مدة حملهن،
  • ينبغي تزويد المسافرين إلى مناطق اندلاع فاشيات فيروس زيكا بأحدث النصائح بشأن المخاطر المحتملة والتدابير المناسبة للحد من إمكانية التعرض للدغ، البعوض، وعند العودة، ينبغي اتخاذ التدابير المناسبة، بما في ذلك ممارسة الجنس الآمن، للحد من مخاطر الانتقال بعد ذلك،
  • ينبغي أن تقوم المنظمة بانتظام بتحديث توجيهاتها بشأن السفر وفقاً للمعلومات المستجدة عن طبيعة المخاطر المرتبطة بالعدوى بفيروس زيكا ومدتها،
  • ينبغي تنفيذ توصيات المنظمة القياسية بشأن مكافحة النواقل في المطارات وذلك تمشياً مع اللوائح الصحية الدولية (2005). وينبغي للبلدان النظر في تطهير الطائرات بإبادة الحشرات.

تطوير الأبحاث والمنتجات

  • ينبغي إعطاء الأولوية لتطوير وسائل التشخيص الجديدة للعدوى بفيروس زيكا بغية تيسير تدابير الترصد والمكافحة، ولاسيما التدبير العلاجي للحمل،
  • ينبغي مواصلة البحث والتطوير وتقييم التدابير الخاصة بمكافحة النواقل بشكل ملّح،
  • ينبغي كذلك تكثيف جهود البحث والتطوير الخاصة بلقاحات فيروس زيكا والوسائل العلاجية على المدى المتوسط.

واستناداً لهذه النصيحة أعلنت المديرة العامة للمنظمة مواصلة اعتبار فيروس زيكا طارئة صحية عمومية تثير قلقاً دولياً. واعتمدت المديرة العامة نصيحة اللجنة وقامت بنشرها باعتبارها توصيات مؤقتة بموجب اللوائح الصحية الدولية (2005). ووجهت المديرة العامة الشكر لأعضاء اللجنة والمستشارين على نصائحهم.


للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال:

Fadéla Chaib
Telephone: +41 22 791 3228
Mobile: +41 79 475 5556
E-mail: chaibf@who.int