المياه والإصحاح والصحة

الإصحاح ومياه الصرف الصحي

Cecilia Castro

لا غنى عن الإصحاح لحماية الصحة العمومية. وتنطوي وقاية الإنسان من التعرض للنفايات على زيادة إتاحة خدمات الإصحاح الأساسية أمام الأسر وفي المرافق المؤسسية، ولكن وقايته تستدعي أيضاً إدارة آمنة لسلسلة خدمات الإصحاح برمتها ابتداءً بعملية جمع نفايات الإصحاح ونقلها ومعالجتها والتخلص منها وانتهاءً باستخدامها. ولاتزال هناك نسبة كبيرة من سكان العالم تفتقر إلى خدمات الإصحاح اللائقة.

حقائق عن الإصحاح

%68

نسبة سكان العالم التي تستخدم مرافق إصحاح محسّنة

2.1 مليار

عدد السكان الذين تُتاح أمامهم مرافق إصحاح محسّنة منذ عام 1990


دور منظمة الصحة العالمية

تعكف منظمة الصحة العالمية (المنظمة) في إطار تجديد الجهود المبذولة بشأن خدمات الإصحاح في خطة التنمية المستدامة لعام 2030، على الإمساك بزمام الجهود الرامية إلى رصد العبء العالمي للأمراض الناجمة عن الإصحاح وقياس مستويات إتاحة خدمات الإصحاح وتحليل العوامل المساعدة على إحراز التقدم أو تلك المعوّقة لإحرازه.

وتعمل المنظمة على الترويج لاتباع ممارسات فعالة فيما يخص تقييم مخاطر الإصحاح وإدارتها بفضل تطبيق مبادئ توجيهية وأدوات معيارية؛ والتعاون مع الشركاء في ميدان تعزيز الإصحاح في سائر المبادرات الصحية.

الإصحاح

لا غنى عن الإصحاح للوقاية من أمراض عديدة، ومنها الإسهال والديدان المعوية والبلهارسيا والتراخوما التي تؤثر على ملايين السكان.

مياه الصرف الصحي

إن تزايد عدد سكان العالم وأنشطة التحضر وزيادة ندرة موارد المياه الجيدة النوعية وارتفاع أسعار الأسمدة هي العوامل الدافعة التي تقف وراء تسريع الاتجاه المتصاعد لاستخدام مياه الصرف الصحي والمفرغات ومياه المجارير الرمادية لأغراض الزراعة وتربية الأحياء المائية.

معلومات أساسية عن المنظمة

المديرة العامة
المديرة العامة وكبار المسؤولين الإداريين

تصريف شؤون المنظمة
دستور المنظمة والمجلس التنفيذي وجمعية الصحة العالمية

مركز وسائل الإعلام
الأخبار والأحداث وصحائف الوقائع والوسائط المتعدّدة ونقاط الاتصال

التقرير الخاص بالصحة في العالم
تقرير سنوي عن الصحة العمومية العالمية يورد إحصاءات أساسية